إليك 20 نصيحة مهمة لنيل شهادة البكالوريا والبيام بامتياز ؟

مُدَّوَنة التربية وَالتَعْلِيم

الطريق إِلَى البكالوريا

نصائح للتفوق الدراسي

السلام عَلَيْكُم و رحمة الله و بركاته

إِذَا أردت النجاح

ليس أن تنجح و فَقَطْ وإنما أن تكون من المتفوقين

نرجوا أن تعملوا بالنصائح الَّتِي نضعها لكم فِي هَذَا الموضوع

فسوف تفيدكم بِشَكْل کَبِير بإذن الله

نصيحة 01: 

أولا وقبل كل شئ يَجِبُ أن تتوكل عَلَى الله فهو حسبك و أن تدعوه دائما وَلَا أقول لك إبق نائما طول السنة و انتظر من الله المعجزة  لَا و الله بَلْ ابذل قصار جهدك دون تقصير و اعلم إن فعلت بان الله سيعينك.

ويجب أن تعلم: أن هَذَا الإمتحان الَّذِي يجرى فِي آخر السنة إنما هُوَ عادي جدا  لَا يختلف إلَّا أن فِيهِ رسمية أكبر من حراس و مصححين فَقَطْ فيجب أن تبعد الخوف الَّذِي يوصل إِلَى المرض عادي أن يتملكك الخوف البسيط لأنك لَمْ تجرب مثل هَذَا الاختبار قبلا

ويجب أن تعلم أيضًا أن: الامتحانات الرسمية – و مَا انت مقبل عَلَيْهِ خصيصا – إنما توضع للطالب المتوسط المثابر فَلَا تصعب الأمور لَنْ يطلب مِنْكَ اختراع صاروخ أَوْ إيجاد نظرية مَا كل مَا فِي الأمر بعض التمارين لَا أكثر.

وأيضا: خِلَالَ أجواء الإشاعات لَا تصدق أحدا يقول لك تمَّ حذف درس وما إِلَى ذَلِكَ

وَلَا تقبل إلَّا من مصدر موثوق كالأساتذة مثلا لأنهم تصلهم القرارات أولا بأول و يعرفون المستجدات دائما.

نصيحة 02:  لَا تتعب نفسك كَثِيرًا فِي الدراسة، كأن تدرس و رأسك يؤلمك عافاك الله

وَلَكِن فعلا هُنَاكَ من يصاب بإرهاق شديد أيام الإمتحان قَد يوصله إِلَى حد الفراش وهذا نتيجة الإجهاد الشديد. والدراسة المتتابعة دون توقف فعليك أن تسطر فِي جدولك اليومي وقتا للراحة و آخر للحفظ و المراجعة.

نصيحة 03:  لَا تقل أن الفصول غير مهمة لأنها لَا توضع فِي الحسبان، بَلْ ضع فِي بالك دائما وأنت دَاخِل إِلَى قاعة الإمتحان العادي أن هَذِهِ هِيَ البكالوريا، وهكذا تتعود أن تجيب وخذ كل الوقت فِي ذَلِكَ. لأنه فِي الحقيقة الكثير إعتادوا الخروج مبكرين فِي الاختبارات فلما كَانَت البكالوريا وجدوا صعوبة كبيرة خاصة فِي المواد الَّتِي كَانَت مدتها أربع ساعات ونصف.

نصيحة 04:  لَا تكثر من القهوة والشاي بداية من هَذَا الوقت كي تطيل سهرك فالذين يعتادون القهوة لَنْ يستفيدوا من تأثيرها وقت يحتاجونها فعلا فِي الأيام الأخيرة.

نصيحة 05: حاول أن تكون دائما مستريحا و أنت تدرسعلى مائدة، مكتب أَوْ حَتَّى فِي الأرض.

وكثيرا مَا ينصحنا الأساتذة والأخصائيون بالجلوس المعتدل وعدم طأطأة الرأس. واجتنب أن تدرس متكئا لأنك خِلَالَ التعب تجد نفسك فِي كثير من الأحيان نائما

نصيحة 06: نَظَّمَ كراريسك، الكثير منكم سيضحك ولكنه فعلا أمر جد مهم، مِنْ خِلَالِ هَذَا التنظيم تجد نفسك مفتوحة للدراسة و المراجعة.

وَلَا تخلط مادة مَعَ أُخْرَى فحين تحتاجها تضيع وقتك فِي البحث بَيْنَ الكراريس. قَد يكون لكم هَذَا الأمر تافها و لكن فِي الأيام الأخيرة يَجِبُ أن تكون كل أمورك مرتبة كي تركز عَلَى الدراسة، المراجعة والحفظ و ليس لتضييع الأوقات.

نصيحة 07: مهما تكن ذاكرتك قوية لَا تهمل أن تسجل الدروس خاصة فِي المواد العلمية

لِأَنَّ الإنسان متعرض للنسيان دائما. وإن لَمْ يكن كذلك لما سمي إذن بالإنسان ؟

نصيحة 08: حاول أن تحل أكبر عَدَدُُ مِنَ التمارين خاصة فِي المواد الأساسية مثل الرياضيات، الفيزياء، العلوم. وَلَا أخفي عَلَيْكُم الأمر مهم فِي جميع المواد.

وَلَا تقل “أنا خلاص راني أفعل دروس خصوصية أي راني ممتاز فِي هَذِهِ المواد”.

لَا بالعكس حل التمارين دائما منفردا كي تتعود عَلَى المنهجية والتنظيم و أظن أن الأساتذة يضعون سلاسل. 

فَلَا تكتفي بسلاسل أستاذك فَقَطْ بَلْ اجتهد فِي البحث عَنْ التمارين فلكل تمرين فكرة معينة

خاصة إن أضيفت الوضعية الإدماجية هَذَا العام.

نصيحة 09:  لَا تضيع الوقت خاصة إن كَانَت ساعة فراغ بَيْنَ الساعات أَوْ فِي آخر الفترة الصباحية أَوْ المسائية. فاغتنمها لأنك أدرى أنك إن خرجت فلن تفعل فِيهَا شيئا بَلْ ابق فِي المكتبة مثلا، لِأَنَّ فِيهَا حوليات وكتب تساعدك كَثِيرًا وأيضا جو المكتبة يكون جد مناسب لهدوئه.

نصيحة 10: حاول أن تفهم الموضوع المدروس فِي أوانه كي لَا تتراكم عليك الدروس

ويكون أثناء المراجعة جد سهل لأنك ستحاول أن تتذكر فَقَطْ.

نصيحة 11:  لَا تتردد فِي طرح الأسئلة دائما وَلَا تقل الوقت غير مناسب أَوْ أن السؤال تافه أَوْ أنك ستزعج الأستاذ. بَلْ يَجِبُ ان تعلم أن الأستاذ مدفوع الأجر مِنْ أَجْلِ أن يعلمك.

نصيحة 12:  لَا تخفي علمك عَنْ الطلبة لتستفيد مِنْهُ وحدك. بَلْ اسع دائما أن تعلم وتفهم من كَانَ ثقيلا فِي الفهم أَوْ غابت عَنْهُ الفكرة، عسى الله بفعل الخير هَذَا أن يذكرك يوم الإمتحان ويجعلك رائدا. قولوا آمين.

وَلَا أقول افعل هَذَا فِي يوم الامتحان بَلْ اهتم يوم المتحان بنفسك فَقَطْ فَأَنْت إن أعنتهم يكون غشا من جهة وأنت تعلم أن الغش حرام. وَمِنْ جهة ثانية سَوْفَ تؤذي هَؤُلَاءِ لأنهم لَنْ يعرفوا مستواهم الحقيقي إ لَا يوم تعلق النتائج.

نصيحة 13: حاول أن تستفيد من دروس الدعم المجانية الَّتِي تكون فِي الثَّانَوِيَة ففيها عَلَى العموم يكون العدد قليل وتستطيع أن تسأل مَا شئت كَمَا ونوعا.

نصيحة 14:  لَا تيأس إن كُنْت لَمْ تفهم شيئا معينا وَلَكِن حاول أن تفهمه مسخرا كل قدراتك العقلية وَكُل تركيزك.

فمثلا لَا تدرس وأنت تشاهد التلفزيون ثُمَّ تقول أنا والله لَمْ أفهم هَذَا الدرس رغم أنني أعدته فِي البيت، فهكذا تكون قَد أخطأت فِي حق نفسك.

نصيحة 15: إعلم أخي / أختي أن الله رزق لِكُلِّ واحد مِنَّا درجة ذكاء فَلَا داعي لِأَنَّ تحزن إن لَمْ تفهم سريعا أَوْ أن فلان وفلانة فهموا وأنت لَا بَلْ لَا تنظر إِلَى أحد واشتغل عَلَى نفسك.

نصيحة 16:  لَا تنتظر إِلَى يوم الإمتحان فَلَا تجد من أَيْنَ تبدأ بَلْ اعمل طول السنة لِأَنَّ المَعْلُومَات سَوْفَ تتثبت تدريجيا. خاصة إِذَا فهمت جَيِّدًا فِي القسم وراجعت فِي البيت لتطبق بعدها التمارين، ثُمَّ أيام كل اختبار فصلي تُعِيد مرة أُخْرَى ستكون جاهزا لَا محالة فِي اليوم المرتقب يوم الامتحان المصيري.

نصيحة 17: أردت أن أقول أَنَّهُ حان وقت العمل الجدي ومراجعة كل الدروس. المهم الإرادة والعزيمة.

نصيحة 18: حين تراجع أَوْ تحفظ إهتم دائما بِمَا لديك أقصد بِمَا تُرِيدُ مراجعته فليس مثلا وأنت تحل التمارين.

تقول: هَذَا درس فَقَطْ بقيت فِيهِ الساعات ومازال لِي درسين فِي الرياضيات 3 فِي الفيزياء 6 فِي العلوم شرعية… فَهَذَا من الخطأ الجسيم،  أرجون منكم تجنبه لِأَنَّ مراجعتك ستكون سطحية وإن كَانَت سطحية سَوْفَ لَنْ تتثبت المَعْلُومَات.

نصيحة 19: من لَمْ يبدأ فِي المراجعة بعد نقول لَهُ الآن وقتها وَلَا تؤجل أكثر الآن ابدأ وتوكل عَلَى الله. وَلَا تسمع إِلَى من يقول أنهيت المراجعة تماما، هُوَ يحاول أن يحبط من حوله فَقَطْ. وتأكد من الآن أن المراجعة لَنْ تنتهي  لو أضافوا الوقت الكثير.

نصيحة 20: حاول تحصيل أكبر قدر من المَعْلُومَات، حل أكبر عَدَدُُ مِنَ المواضيع لأنه حان الوقت لذلك.

تمرن عَلَى المنهجية الصحيحة المقررة من الوزارة وَالَّتِي يفيدك بِهَا أساتذة هَذَا العام لَا الأعوام الفارطة.

اعلم أن: مواضيع الامتحانات الرسمية ليس إلَّا نموذجا لمجموعة من التمارين قَد تكون وضعت فِي اختبار مَا فِي ولاية مَا لِأَنَّ كل الثانويات تقدم مواضيع اختباراتها لِوِزَارَةِ التربية.

لذلك لَا تستهن بالاختبارات واجتهد ان تحصل عَلَى أكبر عدد مِنْهَا وان لَمْ تستطع حلها لضيق الوقت فافهم الفكرة جَيِّدًا.

نتمنى التوفيق والنجاح للجميع ولاتنسى شارك الموضوع مَعَ الأصدقاء وأي استفسار ارتركه فِي التعليقات وشكرا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى