الجماهير الانجليزية تنتفض على وضعية نجم المنتخب الوطني الجديد

الجماهير الانجليزية تنتفض على وضعية نجم المنتخب الوطني الجديد

أَكَّدَ موقع “مولينو نيوز” الإنجليزي والمختص فِي متابعة أخبار نادي وولفرهامبتون، أن فئة كبيرة من جماهير النادي باتت الآن قلقة من وضعية الدَّوْلِي الجزائري، ريان آيت نوري، دَاخِل الفريق بِسَبَبِ تهميشه المتكرر من المدير الفني الإسباني، جولين لوبيتيغي، عَلَى الرغم من الموهبة الكبيرة لنجم الجزائر الجديد، عَلَى حد تعبيرهم.

واستبعد لوبيتيغي نجم منتخب الجزائر (21 عاماً) من قائمة مباراة وولفرهامبتون ونوتنغهام فوريست (1-1)، الَّتِي جرت يوم السبت 1 أبريل/ نيسان، لِحِسَابِ الأسبوع الـ29 من الدوري الإنجليزي الممتاز، مَا تسبب فِي خيبة أمل كبيرة لَدَى جماهير النادي، الَّتِي انتقدت خيارات المدير الفني الإسباني، خاصة أن آيت نوري كَانَ جاهزاً بدنياً وعاد من مشاركة قوّية مَعَ منتخب الجزائر بعد فترة التوقف الدَّوْلِي.

وَقَالَ الموقع ذاته فِي تقرير لَهُ، اليوم الأحد، تعليقاً عَلَى وضعية نجم نادي أنجيه الفرنسي السابق: “شارك آيت نوري مَعَ منتخب الجزائر خِلَالَ فترة التوقف الدَّوْلِي، وَلَمْ ترد أنباء عَنْ تعرض اللاعب لأي نوع من الإصابات”.

وتابع: “بدأ بعض عشاق (الذئاب) الآن فِي الشعور بالقلق قليلاً بِشَأْنِ وضع النجم الجزائري، قَد تكون حقيقة أَنَّهُ تمَّّ استبعاده من مباراة نوتنغهام حَتَّى مَعَ عقوبة المدافع جوني أمرًا ينذر بالسوء”، مضيفاً: “أَصْبَحَ وضع ريان آيت نوري فِي وولفرهامبتون مصدر قلق، حَيْتُ تغاضى لوبيتيغي عَنْ النجم الواعد مرة أُخْرَى”.

وَكَانَت جماهير وولفرهامبتون تنتظر مشاركة آيت نوري فِي المواجهة المذكورة، لتعويض اللاعب الأساسي المعتاد، الإسباني جوني، بعد تعرض الأَخِير للطرد فِي لقاء ليدز، فَضْلًاً عَنْ عدم جاهزية الإسباني الآخر، هوغو بوينو، العائد من الإصابة، لكنّ لوبيتيغي كَانَ لَهُ رأي آخر.

وعلّق المصدر عَلَى خيار مدرب نادي إشبيلية الإسباني السابق، بالقول: “كَانَ عَلَيْهِ (آيت نوري) ببساطة أن يكون البديل الطبيعي لجوني، عَلَى اعتبار أنّ بوينو لَا يزال غير لائق تمامًا”، وَأَضَافَ: “حقيقة أن لوبتيغي لَمْ يختره وبدلاً من ذَلِكَ بدأ باللاعب توتي فِي مركز الظهير الأيسر، فَإِنَّّ هَذَا الأمر ينذر بالسوء”.

ودافع الموقع الإنجليزي عَنْ الدَّوْلِي الجزائري ووصفه بالموهبة الكبيرة، الَّتِي لَا تَحْظَى بتقدير لوبيتيغي، متوقعاً رحيل النجم الجزائري مَعَ نهاية الموسم الجاري إن استمر المدرب الإسباني بمعاملته بنفس الطريقة، بحثاً عَنْ فرصة اللعب بانتظام، وَهُوَ الَّذِي يوجد عَلَى رادار العديد من أندية الدوري الإنجليزي الممتاز.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *