تحضير نص الاحساس الحاد بالالم عند الشعراء المعاصرين للسنة الثالثة ثانوي

السنة الثَّـالِثَة ثانوي
اللغة العربية و ادابها للسنة 3 ثانوي
تحضير نصوص اللغة العربية و ادابها للسنة 3 ثانوي

تحضير نص تواصلي للشعب آداب وفلسفة

الاحساس بالالم عِنْدَ الشعراء المعاصرين. لإيليا الحاوي 

أتعرف عَلَى صاحب النص:

إيليا الحاوي «۱۹۲۹م»

ولد إيليا الياس الحاوي فِي بلدة الشوير بلبنان حَيْتُ تعلم فِي مدرستها الابتدائية ثُمَّ دخل المدرسة الوَطَنِية العالية البروتستانتية فمدرسة يوحنا الصايغ فِي الشوير. التحق بدار المعلمين الابتدائية فِي بيروت ونال شهادته عام .۱۹۴۹ انضم إِلَى الجامعة اللبنانية وتخرج بإجازة جامعية فِي الآداب عام .۱۹۵۶

تتلمذ بالعربية عَلَى يد الأستاذ الشاعر نايف نكد الَّذِي وجد فِي تلميذه الصغير طاقة شعرية فشجعه عَلَى النظم وَهُوَ بعد عَلَى مقاعد المدرسة التكميلية. تأثر بِعَدَدٍ من الشعراء والكتاب اللَّذِينَ برزوا عَلَى مسرح الأدب فِي تِلْكَ الحقبة وبينهم إبراهيم اليازجي وسعيد عقل وفوزي المعلوف وشفيق المعلوف وخليل مطران.

انصرف إِلَى التَّعْلِيم بعد تخرجه من دار المعلمين وتابع فِي الوقت نفسه تخصصه فِي الأدب العربي فِي الجامعة اللبنانية حَيْتُ لازم الناقد الفرنسي بيكون ثلاث سنوات وتأثر بمنهجه النقدي المقارن. تعلم أن قيمة الشاعر أَوْ الكاتب ليس فِي الموضوع الَّذِي يعالجه شعراً أَوْ نثراً إنما فِي القيمة الَّتِي تكمن فِي النص والخلق الَّذِي هُوَ عودة مباشرة وحية إِلَى زمن أول، أَوْ متقدم، يحل بِهِ الشاعر أَوْ الأديب مَا سماه «ذات بريئة متطهرة من الرواسب والأعراف بِحَيْثُ يتمكن من التعبير عَنْ الوجود تعبيراً ذاتياً وموضوعياً عبر رموز وتقمّصات واعية وَلَا واعية».

كتب سلسلة «اعلام الشعر العربي القديم والفنون الأدبية» الَّتِي صدرت عَلَى مراحل عالج فِيهَا شعر ابن الرومي وامرؤ القيس والنابغة الذبياني والحطيئة والأخطل والمتنبي. وَقَد صدرت هَذِهِ السلسلة بَيْنَ ۱۹۶۰-.۱۹۹۰ كَمَا كتب سلسلة «الشعر العربي المعاصر» فدرس أبو شبكة وأحمد شوقي والشابي والأخطل الصغير وأبو ماضي ولبكي وقباني والسياب وسواهم. كَمَا أصدر سلسلة «المذاهب الشعرية» وسلسلة «شرح دواوين: الأخطل، أبي تمام، جرير وأبي نواس». وأصدر أربع روايات بينها الدوامة والقصر. وكتب عَنْ شقيقه الشاعر خليل حاوي ثلاثة كتب.

اكتشاف معطيات النص :

التعرف عَلَى الشعراء المذكورين فِي النص:

:السياب: بدر شاكر السياب شاعر عراقي من رواد شعر التفعيلة(1926/1964) التحق بجامعة دار المعلمين فرع اللغة العربية ثُمَّ الانجليزية.نَظَّمَ فِي العمودي ثُمَّ الحر’ انتقل من الرومانسية إِلَى الرمزية فِي النظم .

خليل حاوي:شاعر لبناني (1919/1982) أهَمُ آثاره رسائل الحب والحياة .انتحر بعد الدمار الَّذِي أحدثه الصهاينة فِي بيروت.

البياتي :شاعر عراقي ولد ببغداد عام 1926 وتوفي سنة 1999 مارس التَّعْلِيم والصحافة’ اعتقل بِسَبَبِ مواقفه الوَطَنِية زار عدة أمصار مِنْهَا بيروت سورية القاهرة الاتحاد السوفيتي أوروبا الشرقية اسبانيا .

صلاح عبد الصبور:هُوَ يوسف الحواتكي ولد بالزقازيق عام 1931 أحد رواد حركة الشعر الحر ورموز الحداثة وَهُوَ مؤلف مسرحي.

دي موسيه :شاعر فرنسي عاش بَيْنَ ( 1810/1857) 

ـ حفل النص بعناوين أعمال شعرية, حاول التعرف عَلَى مَا أمكنك من هَذِهِ الأعمال .

– التعرف عَلَى عناوين أعمال شعرية: 1 / ضباب و بروق إيليا الحاوي .قصيدة شعرية

2 / عذاب الحلاج عبد الوهاب البيلتي قصيدة شعرية

3 / الظل والصليب صلاح عبد الصبور قصيدة شعرية

ـ كَيْفَ هِيَ تركيبة  القصيدة المعاصرة ؟ وما الفرق بينها وبين مَا سبقها من القصائد

ـ تركيبة القصيدة المعاصرة : هِيَ تنمو مَعَ كثير من التطور والصيرورة بنمو الشاعر وتطور أحواله النفسية والفكرية والحياتية 

ـ الفرق بينها وبين مَا سبقها من القصائد : مَا سبقها من القصائد كَانَ الشاعر يستسيغ الارتجال ونزوة الوحي العرضي , أَمَّا القصيدة المعاصرة , فَهِيَّ حالة تدلهم فِيهَا التجارب .

ـ مَا هِيَ العوامل الَّتِي تدخل وَتُسَاهِمُ فِي بناء القصيدة المعاصرة ؟

– العوامل الَّتِي تدخل فِي بناء القصيدة المعاصرة هِيَ:.التجارب. نمو وتطور الحالة النفسية والفكرية والحياتية للشاعر.

ـ كَيْفَ تتطور هَذِهِ القصيدة من الداخل ؟

– تتطور القصيدة داخليا انطلاقا من معاناة الشاعر النفسية كالفشل والضياع والشعور بالتفاهة والعقم.ثُمَّ تنمو نَحْوَ التأمل فِي صراع مَعَ البقاء بلا استقرار وتنتهي إِلَى يأس وقنوط أَوْ إِلَى إيمان بالتجديد أَوْ تأرجح.

ـ هل المعاناة الَّتِي يعيشها الشاعر المعاصر وليدة حالة شعورية فردية لَا تعني سواه, أم هِيَ وليدة نظرة اجتماعية ؟

علل إجابتك من النص .

– المعاناة الَّتِي يعيشها الشاعر المعاصر وليدة نظرة اجتماعية لَا حالة شعورية بدليل المواضيع الَّتِي تناولها الشعراء مرتبطة بالواقع الاجتماعي والسياسي للوطن أَوْ للأمة العربية.فالشعر غير منعزل عَنْ مجتمعه وَلَا هُوَ بعيد عَنْ ظروف حياته. * مواضيع السياب فِي وعلاقتها بواقع العراق وفلسطين والجزائر.إضافة إِلَى تأثر الشعراء العرب بسمات الدب الغرب المتميز بالنظرة التشاؤمية.

ـ عم يبحث الشاعر فِي القصيدة المعاصرة؟ هل ينجح فِي ذَلِكَ ؟ مَا هِيَ نتيجة ذَلِكَ عَلَى مُسْتَوَى الموقف الشعري ؟

ـ يبحث الشاعر فِي القصيدة المعاصرة عَنْ سبل تخليص الشعوب من معاناتها

وَهُوَ لَا ينجح فِي ذَلِكَ , ونتيجة ذَلِكَ عَلَى مُسْتَوَى الموقف الشعري , أَنَّهُ يتوهم بِأَنَّ لَا خلاص للإنسان من بئر مصيره , إِذْ لَا خير يعضده .

ـ قدم الكاتب أمثلة عَنْ معاناة الشعراء المعاصرين . لخص تجربة كل شاعر واذكر القاسم المشترك الَّذِي يجمع بينهم .

ـ تجربة السياب : هُوَ يعول ويلتطم وينتحب مستثيرا الشفقة والرحمة

ـ تجربة خليل حاوي : الشر يضرب بساعد القوة والبطش , فأتلفت أعصابه

ومصت دمه

ـ تجربة البياتي : تكرس للشعر واضطهد عَلَيْهِ

ـ تجربة صلاح عبد الصبور : التألم بصدق فضيلة إنسانية , إِذْ ينم عَنْ حياة الضمير والكرامة فِي الإنسان .

ـ القاسم المشترك الَّذِي يجمع بَيْنَ هَؤُلَاءِ الشعراء : هُوَ الحزن والألم 

ـ استخلص الفكرة العامة للنص وضع لَهُ هيكلة بناء عَلَى مَا اشتمل عَلَيْهِ من أفكار

ـ الفكرة العامة : فكرة القصيدة المعاصرة 

ـ أفكار النص : 1) تَعْرِيف القصيدة المعاصرة 

                 2) مواضيعها 

– أناقش معطيات النص.

ـ يرى الكاتب أن الألم والمعاناة الَّتِي يعيشها الشعراء المعاصرون هِيَ نتيجة نظرة وجودية إِلَى حقيقة الإنسان والقيم الَّتِي يَجِبُ تبنيها والتناقض الَّذِي بَيْنَ هَذِهِ النظرة وواقعهم . كَيْفَ أثبت الكاتب وجهة نظره ؟ هل تشاطره هَذَا الرأي النقدي ؟ علل موقفك بحجج وشواهد غير الَّتِي فِي النص .

ـ يرى الكاتب أن الألم والمعاناة الَّتِي يعيشها الشعراء المعاصرون هِيَ نتيجة نظرة وجودية إِلَى حقيقة الإنسان والقيم الَّتِي يَجِبُ تبنيها والتناقض الَّذِي بَيْنَ هَذِهِ النظرة وواقعهم . وَقَد أثبت الكاتب وجهة نظره بالمواضيع الَّتِي تصدى لَهَا  ” السياب ”  فَهِيَّ مرتبطة بواقع راهن مرير فِي العراق والجزائر وفلسطين وبورسعيد فأصبح يعول وينتحب مستثيرا الشفقة والحسرة وكَذَلِكَ الشاعر خليل حاوي عِنْدَمَا تحسس مأساة ومعاناة الشعب ومصيره . هُنَا أوفى إِلَى اليأس الوجودي , حَيْتُ توهم أَنَّهُ لَا خلاص للإنسان من بئر مصيره .

ـ نعم أشاطره الرأي

ـ الحجج غير الَّتِي فِي النص : احتلال العراق مِنْ طَرَفِ الولايات المتحدة

ـ تشرذم الوطن العربي

ـ تخلف الوطن العربي فِي كل المجالات

ـ ناقش قول ” دي موسي ” : ” لَا شيء يجعلنا كبارا كالألم ”  مبينا ومعللا وجهة نظرك .

ـ قَالَ موسيه : ” لَا شيء يجعلنا كبارا كالألم ” 

ـ مناقشته : الألم يَعْنِي أن ضميرنا حي وَهُوَ بمثابة المراقب لسلوكنا وما يحيط بنا , فَإِذَا أحسسنا بآلام الغير فمعنى ذَلِكَ أن نفوسنا كبيرة لأننا تخلصنا من ذاتيتنا وعشنا للآخرين.

ـ وجهة نظري : الإنسان إِذَا أحس بآلام الغير شعر بِقِيمَة وجوده فِي هَذِهِ الدنيا , وهكذا يساهم فِي حل مشاكل الآخرين وَالبِتَّالِي يشعر بالسعادة  

ـ مَا هُوَ الرابط المنطقي بَيْنَ الفقرة الأُوْلَى والثانية ؟ وما العلاقة الفكرية الرابطة بينهما ؟ حلل .

ـ الرابط المنطقي بَيْنَ الفقرة الأُوْلَى والثانية هوحرف العطف ” الفاء ” 

ـ العلاقة الفكرية الرابطة بينهما هِيَ أن فكرة القصيدة المعاصرة عرفها فِي الفقرة الأُوْلَى وشرحها فِي الثَّـانِيَة .

ـ كَيْفَ بنى الكاتب نصه ؟ هل عَنْ طَرِيقِ توليد الأفكار الجديدة أم عَنْ طَرِيقِ إطلاق الأحكام النقدية مجملا ثُمَّ التفصيل والتحليل 

علل إجابتك محللا أفكار النص من حَيْتُ بناؤها الفكري .

ـ بنى الكاتب نصه عَنْ طَرِيقِ إطلاق الأحكام النقدية مجملا ثُمَّ التفصيل والتحليل . فقد بدأ بتعريف القصيدة العاصرة , ثُمَّ بَيْنَ موضوعاتها ومميزاتها.

ـ إِلَى أي نمط ينتمي هَذَا النص ؟ استنبط خصائصه مِنْهُ .

ـ ينتمي هَذَا النص إِلَى النمط التفشيري . 

ـ خصائصه مِنْ خِلَالِ النص : قدم معلومات غير معروفة لَدَى القارئ , ثُمَّ توسع فِيهَا , بعرض أسبابها ونتائجها .

– استخلاص وتسجيل:

ـ إلام ترد ظاهرة الألم فِي الشعر المعاصر ؟

ـ ترد ظاهرة الألم فِي الشعر المعاصر إِلَى الإحباطات الَّتِي شهدها العالم العربي 

ـ هل ظاهرة الألم تصاحب الشاعر من بداية القصيدة إِلَى نهايتها ؟ ـ مَتَى تصاحبه ؟ مَتَى لَا تصاحبه ؟

ـ ظاهرة الألم تصاحب الشاعر من بداية القصيدة , وَهِيَ تصاحبه إِذَا كَانَ يائسا من الإنسان والحضارة , وَهِيَ لَا تصاحبه إِذَا كَانَ مؤمن بالبعث والتجدد .

ـ هل هَذَا الألم إحساس فردي أم هُوَ ترجمة لظاهرة شعورية  اجتماعية نتيجة سلسلة الاحباطات  الَّتِي عرفها الشعب العربي عبر النكسات وأنواع الحرمان ؟ 

ـ هَذَا الألم إحساس  وَهُوَ ترجمة لظاهرة شعورية  اجتماعية نتيجة سلسلة الاحباطات  الَّتِي عرفها الشعب العربي عبر النكسات وأنواع الحرمان

ـ مَا طبيعة المعالجة الفكرية الَّتِي تناول الكاتب بِهَا هَذِهِ الظاهرة ؟  

ـ طبيعة المعالجة الفكرية الَّتِي تناول الكاتب بِهَا هَذِهِ الظاهرة هِيَ معالجة تأملية 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى