وضعية ادماجية عن المسارعة في الخيرات 3 متوسط

وضعية ادماجية عن المسارعة في الخيرات 3 متوسط

فِي مُجتمعنا هَذَا كَثيرٌ مِن الناسِ أنفسُهم خَيِّرَةٌ، وقلوبُهم طاهرةٌ، يُحبُّون عملَ الخيرِ، وأفعالَ البرِّ، وَلَكِنَّهم مُبتَلَون بالتسويفِ، وتأجيلِ الأعمالِ مِن يومٍ إِلَى يومٍ، لَا يَنتهزون الفُرَصَ، وَلَيْسَ عِنْدََهم خُلُقُ المبادرةِ والمسارعةِ والمسابقةِ.

وضعية ادماجية عَنْ المسارعة فِي الخيرات

تَستمعُ إِلَى أحدِهم وَهُوَ يُحدِّثُكَ عَنْ أعمالٍ صالحةٍ يُريدها، ومشروعاتٍ خيريَّةٍ يرسمها، فِيُعجبك حديثُهُ، وتحسُّ فِيهِ الصدقَ والرغبةَ، وَلَكِنَّ الأيَّامَ تمرُّ، وتتوالَى الشهورُ، وتَنقَضِي الأعوامُ، وأعمالُهُ ومشروعاتُهُ مَا زَالَتْْ أحلامًا لَمْ تتحقَّق!

لِمِثْلِ هَذَا يقولُ المعصومُ – صلَّى الله عَلَيْهِ وسلَّم -: ((بادِروا بالأعمالِ الصَّالحةِ))، وانتهِزوا الفُرصَ قبلَ أن تفوتَكم، واحذروا الفِتنَ قبلَ أن تشغلَكم وتَصرفَكم عَنْ هَذِهِ الأَعمال. 

وليستِ الأعمالُ الصالحةُ هِيَ: الصلاةَ، والزكاةَ، والصيامَ، والحجَّ، فَقَطْ، وإنَّمَا هِيَ كثيرة متعدِّدة:

• زيارةُ المريضِ عملٌ صالحٌ، فسارِعْ إِلَيْهِ وبادِرْ قَبَلَْ أنْ يَفوتَك.

• إحسانُكَ إِلَى جارِك عملٌ صالحٌ، فسارِعْ إِلَيْهِ وبادِرْ قَبَلَْ أنْ يَفوتَك.

• قراءتُك القرآنَ الكريمَ عملٌ صالحٌ، فسارِعْ إِلَيْهِ وبادِرْ قَبَلَْ أنْ يَفوتَك.

• إعطاؤك الفقراءَ والمساكينَ عملٌ صالحٌ، فسارِعْ إِلَيْهِ وبادِرْ قَبَلَْ أنْ يَفوتَك.

• إغاثتُك الملهوفَ عملٌ صالحٌ، فسارِعْ إِلَيْهِ وبادِرْ قَبَلَْ أنْ يَفوتَك.

• إنصافُك المظلومَ عملٌ صالحٌ، فسارِعْ إِلَيْهِ وبادِرْ قَبَلَْ أنْ يَفوتَك.

• تربيتُك لأبنائِكَ وبناتِكَ عَلَى منهجِ الله عملٌ صالحٌ، فسارِعْ إِلَيْهِ وبادِرْ قَبَلَْ أنْ يَفوتَك.

• إعمارُ المساجدِ عملٌ صالحٌ، فسارِعْ إِلَيْهِ وبادِرْ قَبَلَْ أنْ يَفوتَك.

• طلبُ العلمِ عملٌ صالحٌ، فسارِعْ إِلَيْهِ وبادِرْ قَبَلَْ أنْ يَفوتَك.

• إنجازُك لعملِك إنْ كُنْتَ موظَّفًا عملٌ صالحٌ، فسارِعْ إِلَيْهِ وبادِرْ قَبَلَْ أنْ يَفوتَك.

• فَصلُكَ فِي الشكاوى المقدَّمةِ إليك إنْ كُنْت مديرًا فِي مؤسَّسةٍ أَوْ رَئِيسًا فِي مصلحةٍ عملٌ صالحٌ، فسارِعْ إِلَيْهِ وبادِرْ قَبَلَْ أنْ يَفوتَك.

• قيامُك بالواجبِ عليك فِي كلِّ جانبٍ مِن جوانبِ الحياةِ عملٌ صالحٌ، فسارِعْ إِلَيْهِ وبادِرْ قَبَلَْ أنْ يَفوتَك.

فيا أيُّها المسوِّفُون، ويا أيُّها المتردِّدون، استبقوا الخيراتِ؛ فَإِنََّّ الإنسانَ لَا يَدري ماذا يَعرِضُ لَهُ؟ الإنسانُ لَا يَدري ماذا يَعرِضُ لَهُ؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى